الرئيسية / حوارات / حوادث وجريمة / “41” من جهاز الأمن متهمين بقتل المعلم احمد الخير يمثلون أمام المحكمة لأول مرة

“41” من جهاز الأمن متهمين بقتل المعلم احمد الخير يمثلون أمام المحكمة لأول مرة


امدرمان: سناء المادح


وسط حضور كثيف من اولياء الدم الجلسة الاجرائية لمحاكمة “41” متهما بقتل وتعذيب واستاذ أحمد الخير بمنطقة خشم القربة ، حيث يواجه افراد من جهاز المخابرات العامة بمدينة خشم القربة اتهامات بالقتل العمد والمعاونة والتحريض, بمجمع محاكم الاوسط امدرمان برئاسة القاضي الاستئناف الصادق عبد الرحمن الذي اعلن بان محاكمة المتهمين علنية بدون أي استقصاء لاحد ن في سبيل الوصول الي الحقيقة ومشاهدتها بأم عينها ، مؤكداً ان المتهم برئ حتي تثبت إدانته حسب المواثيق الدولية المتعارف عليها.


فيما سمحت المحكمة بتصوير المحاكمة بعد رفضها لطلب ممثل الدفاع عباس بابكر عباس بعدم السماع بتصوير المتهمين معللاً ذلك بسبب حمايتهم لما قد يحدث من شد من قبل الجماهير والقوي الاخري ، وأكد القاضي حماية المتهمين إلي ان تثبت براءتهم أو ادانتهم ، مؤكداً عدم منع أي شخص من التصوير.
وكانت المحكمة قد انعقدت بحضور (6) من وكلاء النيابة واكثر من عشرون محامي عن الحق الخاص عن اولياء دم المرحوم احمد الخير عوض الكريم ، بجانب ثلاثة من ممثلي الدفاع من بينهم الاستاذ عباس بابكر عباس .
بينما مثل (3) متحرين في القضية امام المحكمة منهم ملازم اول شرطة محمد الحادث كمتحري أول في القضية ، ووكيل نيابة أعلي التجاني عباس كمتحري ثاني ، بالاضافة للمتحري الثالث وكيل ثالث نيابة أبوبكر عثمان السيدة.
فيما مثل عن اولياء شقيق المرحوم سعد الخير أحمد عوض الكريم بجانب حضور ذوي المجني عليه.
وبسبب غياب المتهمان الثامن والتاسع والثلاثون بعد افادة من الادارة القانونية التابعة لها المتهمين بادارة المخابرات العامة ، بان المتهمين الغائبات مريضان ولا يستطيعان الحضور للمحكمة ،رفعت المحكمة جلستها وقرر يوم الاربعاء من الاسبوع القام لسماع المتحري ، فيما حددت يومي الثلاثاء والاربعاء من كل اسبوع لعقد جلسات المحاكمة.
وتشير تفاصيل القضية انه في الاول من فبراير من العام الحالي قامت قوات تابعة لهيئة عمليات لجهاز المخابرات العامة كسلا باغتيال الشهيد الاستاذ احمد الخير تحت التعذيب بطريقة بشعة بالة حادة ، حيث يعمل القتيل أحمد الخير مدرساً عمره 36 عاما وألقي القبض عليه من منزله يوم الخميس بعد احتجاجات في خشم القربة بشرق السودان ، وكشفت النيابة العامة ، أن الخير توفي جراء التعذيب بآلة حادة وأنها خاطبت مدير الأمن بولاية كسلا لمدها بأسماء الأفراد الذين حققوا مع الخير وأحضروه إلى كسلا. وذكر في التقرير الطبي أن الفحص والتشريح حول الجثة أثبت وجود إصابات حيوية وحديثة وكدمات في الكلية اليمنى والفخذ الأيمن ومنتصف الساقين، مشيراً إلى أن ذلك حدث بآلة حادة ولم يُثبت أيّ معالم اغتصاب.

عن abdoelbagi

شاهد أيضاً

مواجهات دامية بين قريتين أثنين بسبب كورونا في ولاية الجزيرة

الخرطوم/هنادي عبد اللطيف أطلقت المواطنة تقوى دكام نداء استغاثة للسلطات والحكومة الاتحادية لحسم ووقف ماوصفته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *